متصدر

ميدو يؤكد انه كاد ان يقتل ابراهيموفيتش في 2003 ويعلل السبب

ميدو يؤكد انه كاد ان يقتل ابراهيموفيتش في 2003 ويعلل السبب

كشف النجم المصري السابق أحمد حسام “ميدو” في كتابه بأنه كاد أن يقتل السويدي زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم مانشستر يونايتد الحالي عندما كانا يلعبان بنفس الفريق في 2003.

وفي تلك الفترة شكل الثنائي ميدو وإبراهيموفيتش سلاحاً فتاكاً أمام مرمى الخصوم عندما كانا يلعبان مع فريق أياكس أمستردام الهولندي.

وفي كتابه الذي نشره في 2014، أكد إبراهيموفيتش بأن صديقه “المجنون” ميدو قام برمي مقصين عليه بعد أن تبادلا الشتائم في غرفة الملابس.

في أهم مباراة في الدوري أمام آيندهوفن، تم وضع ميدو على دكة البدلاء وعند دخوله للملعب كان غاضباً ورفض تمرير الكرة لإبراهيموفيتش ومع نهاية المباراة بالخسارة توجه الفرعون المصري إلى غرفة الملابس وهو يصرخ على زملائه ويصفهم بالقذارة.

إبراهيموفيتس لم يعجبه ذلك ورد عليه: “إذا كان هنالك أحد قذر فهو أنت، فقام ميدو بالتقاط مقصين من الطاولة ورماهما نحوي لكنهما تخطيا رأسي واصطدما بالجدار، كان تصرفاً جنونياً، وبعد ذلك وقفت ووجهت له صفعة، ومن ثم لكمة قوية في وجهه، لكن بعد عشر دقائق خرجنا معاً من غرفة الملابس يداً بيد”.

فيما أكد ميدو المحلل الحالي لشبكة قنوات “بي إن سبورتس” هذه الحادثة وكشف عن سبب قيامه بذلك حيث ذكر في كتابه الجديد: “لقد كنت مستاءً جداً لأنني جلست على مقاعد الإحتياط، وعندما دخلت للملعب كنا متأخرين بالنتيجة بهدفين دون رد وبدأت أتجادل مع إبراهيموفيتش في الملعب”.

وأضاف: “في غرفة الملابس، كنت أصرخ على الجميع وإبراهيموفيتش كان يصرخ عليّ، وكان بيدي مقصات حيث كنت أزيل المرابط عن كاحلي ورميتها عليه. وبعد 10 دقائق، ذهبت للإستحمام وكان يجلس في الجاكوزي، بعدها نظرنا إلى بعضنا البعض وبدأنا نضحك، لقد قلت له: هل تعلم بأنني كدت أقتلك؟ فرد: نعم، أعلم ذلك”.

وعلل ميدو فعلته بقوله: “لا تعلمون كيف كان الناس يتابعوني في مصر، حيث كنت اللاعب الوحيد الذي يلعب على أعلى مستوى، لذلك كان جميع الناس بإنتظار مباراة أياكس لمشاهدتي وأنا ألعب. وكان موقفي دائماً: إذا لم ألعب فلديك مشكلة شخصية معي”.

وأضاف: “عندما وصلت لمرحلة كان عليّ المنافسة على العديد من المراكز قمت بالتعامل مع الأمور بشكل خاطئ”.

وأشتهر ميدو خلال مسيرته بالعصبية والمواقف المثيرة للجدل أشهرها حادثة شجاره مع المدرب حسن شحاته عقب إستبداله في لقاء مصر أمام السنغال في نصف نهائي كأس أمم أفريقيا 2006.

اقرا أيضاً: ميدو يوفي بوعده ويحلق على الهواء مباشرة .. فيديو