متصدر

الاسوا في الكلاسيكو خلال الاسبوع .. فاسكيز متذمر باداء مخزي

الاسوا في الكلاسيكو خلال الاسبوع .. فاسكيز متذمر باداء مخزي

ريال مدريد وبرشلونة، الناديين الأكثر إثارة للجدل وجذباً لأنظار وسائل الإعلام وعقول الجماهير في السنوات الأخيرة، الغريمين اللذان يتنافسان في كل شيء، لذلك قررنا أن نخصص فقرة أسبوعية نتناول من خلالها الرجل الأسوأ بين الفريقين بناءً على أدائه الفني على أرض الملعب.

حينما يقدم اللاعب أداءً سيئاً فمن البديهي والطبيعي أن يصمت ويستوعب الأخطاء التي ارتكبها خلال المباراة في حال قام المدرب باستبداله خصوصاً إن لم يكن من أفضل نجوم الفريق، لكن الإسباني لوكاس فاسكيز مهاجم ريال مدريد كسر هذه القاعدة وتمرد على الواقع خلال مواجهة سبورتينغ خيخون.

كل من تابع أداء فاسكيز لاحظ مدى ضعفه في مواجهات رجل لرجل، مدى عشوائية أدائه وعدم قدرته على مساعدة ريال مدريد بشكل جيد لتحقيق الانتصار، الجناح الإسباني الأيمن شكل إحدى نقاط الضعف الواضحة في أداء ريال مدريد مما عقد المباراة على الفريق.

فاسكيز كان يخسر الكرة دائماً تحت الضغط، بل أنه الأكثر فقداناً للكرة بأخطاء مباشرة بواقع 4 حالات خلال المباراة، كما أنه كان الأسوأ في عملية تمرير الكرة من بين جميع زملائه باستثناء حارس المرمى، حيث بلغت نسبة نجاحه في التمريرة 86 % وهو دليل آخر على أنه كان الأكثر عشوائية في أداء الفريق.

وفي ذات الوقت فاسكيز لم يساند زميله دانيلو في الجبهة الدفاعية كما يجب وكما يطلب منه في العادة، لكن يبقى هذا العيب الأقل بروزاً في ظل سيطرة ريال مدريد المطلقة على اللقاء.

المشكلة بعد هذا كله أن فاسكيز لم يحترم قرار المدرب الفرنسي زين الدين زيدان حين استبداله، حيث قام بركل أحد مقاعد البدلاء بغضب وقوة، فيما لم تكن تبريراته بأنه غاضب من النتيجة مقنعة بعد انتهاء اللقاء، مما يجعله الأحق بلقب الأسوأ خلال الأسبوع.

** اقرأ أيضاً: فاسيكز يظهر غضبه الهائل من قرار زيدان امام الكاميرات .. فيديو

شاركنا بتعليقك