متصدر

عائلة شوماخر تتعرض لابتزاز فوق مصيبتها

عائلة شوماخر تتعرض لابتزاز فوق مصيبتها

كشفت وسائل الإعلام بأن عائلة الألماني مايكل شوماخر تعرضت لعملية ابتزاز من قبل أحد الأشخاص في العام الماضي.

ووسط معاناة العائلة برقود أسطورة سباقات الفورمولا 1 على فراش المرض منذ أكثر من ثلاثة أعوام ونصف، قام أحد الأشخاص بإرسال رسالة إلكترونية لكورينا زوجة شوماخر بأنه سيقوم بقتل أطفالها إذا لم تقم بإرسال مبلغ 900 ألف يورو لحسابه البنكي.

وكانت الرسالة الإلكترونية تحمل موعداً نهائياً في 31 مارس 2016 مهدداً بقتل أبنائها خصوصاً ميك (18 عاماً) الذي ينافس في سباقات الفورمولا 3 و4.

وتتبعت الشرطة الألمانية الحساب البنكي للمبتز لتلقي القبض عليه وتوجه له تهماً بالإبتزاز.

ولا يزال شوماخر نجم فيراري ومرسيدس السابق يتلقى العلاج في منزله بسويسرا منذ سبتمبر 2014 بسبب كدمات شديدة في رأسه تعرض لها بعد سقوطه خلال تزلجه على الثلج في منتجع “ميريبيل” في جبال الألب في أواخر شهر ديسمبر 2013، والتي كاد أن يلقى مصرعه فيها.

اقرأ أيضاً: اخر تطورات حالة شوماخر الصحية منذ حادثة عام 2013